بالصور والفيديو انتشار لـ”القوة الأمنية المشتركة الفلسطينية” داخل أحياء مخيم عين الحلوة

افاد مراسل alkhabaragency في مدينة صيدا ان مخيم عين الحلوة شهد من بعد ظهر اليوم، خطوة عملانية على طريق تنفيس الاحتقان الذي عاشه المخيم على اثر الاشتباكات الاخيرة التي شهدها وتتمثل بانتشار القوة الفلسطينية المشتركة في منطقة الصفصاف – الرأس الاحمر- الطيري وسنترال البراق وهي مناطق كانت تعد خطوط تماس بين طرفي النزاع داخل المخيم “حركة فتح” “وتجمع الشباب المسلم” وشهدت اعنف الجولات القتالية بينهما.
وأكد قائد القوة الامنية الفلسطينية المشتركة داخل المخيم اللواء محمود العجوري، أكد ان عناصر القوة ستباشر انتشارها اليوم عند الأولى من بعد الظهر في الصفصاف والرأس الاحمر والطيري والبراق .
ولفت الى أن “القوة المشتركة ممثلة من كل القوى الفلسطينية بمن فيهم حماس وعصبة الانصار والحركة الاسلامية المجاهدة، والجميع توافق على هذه الخطوة خلال اجتماع هيئة العمل الفلسطيني وبالطبع لدينا ضمانات لتنفيذ الانتشار دون حصول أي مشاكل اليوم”.
وأضاف “ان هذه الخطوة من شأنها سحب المسلحين وكل المظاهر المسلحة وبالتالي تنفيس الاحتقان داخل المخيم وطمأنة الاهالي من اجل ضمان عودتهم الى المخيم”.
وختم “ان هذا الامر سيتم استتباعه في وقت لاحق بالخطوة التالية، وهي اخلاء المدارس من المسلحين لتسليمها الى ادارة الاونروا، فيما يبقى ملف تسليم المطلوبين قيد المتابعة من اجل سحب كل فتائل التفجير وعودة الحياة الى طبيعتها داخل المخيم”.

قد يعجبك ايضا