المرتضى خلال إعلان “طرابلس عاصمة للثقافة العربية للعام 2024”: علينا أن نحتضنها لتعلن حقيقتها المضيئة

أشار وزير الثّقافة في حكومة تصريف الأعمال محمد وسام المرتضى، في كلمته خلال الحفل الرّئيسي لمناسبة إعلان “طرابلس عاصمة للثّقافة العربية للعام 2024″، برعاية رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي، في قاعة المؤتمرات في معرض رشيد كرامي الدّولي في طرابلس، إلى أنّ “إعلان طرابلس عاصمة للثّقافة العربيّة للعام 2024، حدثٌ في تاريخ المدينة، ولا أبهى يُزَفُّ إليها وهي ولبنانُ والمنطقةُ في الظّروف القاسية”.

ولفت إلى أنّه “ينبغي لهذه المناسبة أن تكون فرصةً تستعيد فيها طرابلس كامل موقعها على خريطة التنمية المستدامة، نظرًا لما تحتويه من مرافق اقتصاديّة ومقدّرات ثقافيّة، ومن إمكانيّات بشريّة ذات كفاءات عالية في جميع الميادين. فطرابلس التي احتضنت العروبةَ ولبنان والإنسان، علينا اليوم أن نحتضنَها نحن، لتعلنَ عن حقيقتِها المضيئة”.

 

وشدّد المرتضى على أنّ “طرابلس فيها من الطّاقات ما لا يُعدّ، إنّها عاصمة بحق، جديرة بأن تطيل الجلوس على عرش المدائن”، مضيفًا: “أُعلن من معرض رشيد كرامي في طرابلس، هذه المدينة الدرّة عاصمة أولى ودائمة للثّقافة في وطننا اعتبارًا من هذا التّاريخ، مع ما يترتّب على ذلك من نتائج”.

قد يعجبك ايضا