الرئيس بري: الحوار مفتاح الرئاسة وسيحصل بنهاية المطاف والأفضل أن ينعقد في بيروت وأنا سأرأسه

-الإعلانات-

أشار رئيس مجلس النّواب ​نبيه بري​، تعليقًا على الحديث عن توجُّه فرنسي للدّعوة إلى حوار رئاسي في ​باريس​، إلى أنّ “الأفضل أن ينعقد هذا الحوار هنا في ​بيروت​. وقد سبق وذهبنا مرّة إلى سان كلو، ولم نصل إلى أي نتيجة، فيما لنا تجربة حواريّة لبنانيّة منتِجة في الدوحة قبل انتخابات رئاسة الجمهوريّة في العام 2008”.

وأكّد في تصريح لصحيفة “الجمهوريّة”، “أنّه لا يفهم حتّى الآن موجبات رفض الحوار الّذي دعا إليه، والبعض يتصرّف حيال هذا الأمر وكأنّه جريمة، فيما هو السّبيل الوحيد الّذي من دونه لن نتمكن من إنهاء الأزمة الرّئاسيّة وانتخاب رئيس”.

 

ولفت برّي إلى “أنّنا قلنا هذا مرارًا ونكرّر أنّ الحوار هو مفتاح الرّئاسة، وهذا الحوار سيحصل في نهاية المطاف. ولو أنّهم وافقوا على المبادرات والدّعوات إلى الحوار من البداية، لكنّا انتخبنا رئيسًا للجمهوريّة قبل سنة على الأقل من الآن، ولوفّرنا على بلدنا كلّ هذه التّعقيدات وكلّ هذا التّعطيل والشّلل”.

وردًّا على سؤال عمّن سيرأس الحوار إن تمّ التّوافق عليه في بيروت، أجاب: “أنا بالتّأكيد”. وعن الطّروحات الّتي تحدّثت عن رئاسة الحوار وإدارته من قبل شخصيّة غير برّي، قال: “هذا الأمر ليس واردًا على الإطلاق”.

قد يعجبك ايضا